آخر جندي سوفييتي في أفغانستان من انتاج قناة RT الروسية

فيلم وثائقي يروي قصة فريدة من نوعها عن جندي سابق في الجيش السوفييتي اعتقل من قبل المقاتلين الأفغان أثناء وجود القوات السوفيتية في أفغانستان. السلطات السوفيتية اعتبرته منشقا فلم يستطع العودة إلى وطنه بسبب الحكم الذي صدر بحقه غيابيا فلم يبق أمامه سوى خيار واحد وهو البقاء في أفغانستان. فاعتنق الإسلام وتزوج من امرأة أفغانية أنجبت له أربعة أطفال. لكنه لم يتخل أبدا عن حلم العودة إلى الوطن. وأخيرا سنحت له الفرصة بالعودة إلى أوكرانيا لرؤية أقاربه وزيارة قبر والديه. 


اضف رد