باكستان تجدد رغبتها في العمل مع أفغانستان في مكافحة الإرهاب

أكدت باكستان رغبتها في العمل مع أفغانستان في مجال مكافحة العناصر الإرهابية التي تهدد أمن البلدين، وعزمها على دعم الجهود الإقليمية المبذولة لإنجاح المصالحة الوطنية الأفغانية.





وأوضح المتحدث باسم الخارجية الباكستانية نفيس زكريا في الإيجاز الصحفي الأسبوعي اليوم بإسلام آباد أن العناصر الإرهابية تشكل تهديداً مشتركاً بالنسبة لباكستان وأفغانستان، ويجب على البلدين التعاون في القضاء على هذه العناصر.

وأضاف أن الهجمات الإرهابية التي وقعت في باكستان مؤخراً تم التخطيط لها في أفغانستان، وهذا يدل على أن الإرهابيين يتخذون الأراضي الأفغانية كملاذ آمن ضد باكستان.

وأشار إلى أن باكستان طلبت من الحكومة الأفغانية اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد معاقل الإرهابيين وخاصة معاقل منظمة “جماعة الأحرار” في أفغانستان.

كما أوضح أن موجت الإرهاب الحالية في باكستان هي جزء من مخطط أعداء باكستان لإفشال مشروع الممر الاقتصادي الذي تعمل عليه باكستان بالتعاون مع الصين.

وفي سياق متصل، جدد المسؤول الباكستاني مطالبة بلاده بضرورة حل القضية الكشميرية وفق قرارات مجلس الأمن الدولي، ومنع القوات الهندية من أعمال القمع التي تمارسها بحق المدنيين في إقليم كشمير.

اضف رد