طفل وطفلة افغانية اثناء خروجهم من المنزل